الأربعاء، 4 أبريل، 2012

(الانشاء المعماري ) الدرس الثالث




الأعمال التمهيدية لعملية البناء


1-استلام الموقع .
2-إعـــداد الموقع .
3-تخطيط الموقع .
4-الإنشاءات المؤقتة .

- الأعمال التمهيدية لعملية البناء :
تسبق عملية التنفيذ بعض الأعمال التمهيدية التى تهيئ الموقع للعمل ؛ والتي يجب الاهتمام بها حيث أن إتمام تنفيذها قبل البدء فى التنفيذ ؛ يوفر الكثير من التكاليف والوقت والجهد ؛ حتى يمكن جهاز التنفيذ بالمشروع للقيام بالأعمال التنفيذية بسهولة .

ويمكن تقسيم الأعمال التمهيدية حسب الترتيب الزمني الأتي :
1- استلام الموقع :
تعتبر هذه المرحلة فى غاية الأهمية حيث أن أي خطأ قد يؤدى إلى تأخير تنفيذ البرنامج الزمني وبالتالي يؤدى إلى زيادة تكلفة المشروع عن التكلفة المقررة .
يتم استلام الموقع بمحضر استلام رسمي موقعا عليه من المهندس المقاول ومندوب صاحب الموقع والمهندس الأستشارى ؛ ولابد تحديد تلك النقاط التالية فى العقد :

أ‌-                      أبعاد الموقع بالضبط من واقع حدايد المساحة التى تحدد المواقع حيث أنه يتم عمل رسم الموقع بالأبعاد والاتجاهات .
ب‌-                  تحديد ما يحيط بالموقع من الاتجاهات الأربعة سواء الجيران أو الشوارع مع تحديد عرض الشوارع وكثافة المرور بها .

جـ-       تحديد المباني القديمة بمواصفاتها فى الموقع أن وجدت حتى يمكن المحاسبة عليها ماديا فى حالة هدمها وإزالة المخلفات ناتج الهدم .

د-        عمل ميزانية شبكية للموقع وإرفاقها بمحضر إسناد وضبط روبير ثابت  ( منسوب ثابت للموقع ) وحتى يمكن المحاسبة ماليا عن الردم والتسوية .

هـ-      تحديد أقرب مصدر للمرافق فى الموقع مثل ( مصدر مياه – صرف صحي - كهرباء – تليفونات ............الخ )

و-       المباني المجاورة ومدى تأثرها بعمليات الحفر بإمكانيات صلبها إن لزم الأمر ويعتبر الموقع بعد أتمام عملية الاستلام تحت المسئولية الكاملة   للمقاول وفى كثير من الأحوال يعتبر تاريخ استلام الموقع هو التاريخ الفعلي لبداية المشروع والذي يحاسب عليه المقاول فى البرنامج الزمني ما لم يذكر خلاف ذلك فى العقد .

2- إعداد الموقع :
           لكي يصبح الموقع معدا للأعمال المتتابعة للمشروع يجب أتباع الأتي :

أ‌-                           إزالة العوائق التى تعترض العمل مثل الأشجار والمخلفات والمباني  القديمة أن وجدت .

ب‌-                       عملية تسوية شاملة للموقع بالرجوع للروبير الثابت .

جـ- تحديد أقرب نقط خدمات للموقع ( مركز إسعاف – مركز البوليس – الإطفـــــــــاء – محطات القطار – النقل .....الخ )

3- تخطيط الموقع :
المقصود بتخطيط الموقع هو تاريخ المشروع ؛ من تاريخ البدء حتى تسليم المشروع بكل تفاصيله مع الخطة الكاملة لحركة الأفراد ؛ والخدمات طوال فترة التنفيذ ؛ لذا يجب توافر الأتي لعمــــــــل تخطيط للموقع :

أ‌-                                الرسومات الخاصة بالمشروع وكميات المواد الخام .
ب‌-                            طريفة التنفيذ المقترحة .
جـ-            مواصفات وتفاصيل رسومات المعدات الموجودة .
- وبصفة عامة يجدر الأشاره إلى أن سوء تخطيط الموقع من الممكن أن يسبب خسارة تصل إلى 5 % من حجم العملية .

4- الإنشاءات المؤقتة :-
بعد إتمام عملية إستلام الموقع وإعداده وعمل التخطيط العام له يتم البدء فى عمل الإنشاءات المؤقتة والتي تتضمن ما يلي :-
1-          مكاتب إدارة المشروع .
2-          المخازن المفتوحة والمخازن المغلقة .
3-          السور المؤقت وبوابات المدخل ونقاط الحراسة .
4-          الورش الميكانيكية وجراجات السيارات والمعدات .
5-          الورش المدنية ( حداده ؛ نجاره ؛ بلاط .......الخ ) .
6-          محطة خلط الخرسانة وطرق النقل .


- ويتوقف توقيت عمل الإنشاءات المؤقتة على ظروف المشروع ؛ فيمكن استكمال عملها قبل البدء فى المشروع فى حالة أن تكون المدة الزمنية كافية وإذا لم تكن فيمكن أن يستكمل عملها فى التنفيذ وذلك حسب أولويات الاحتياج لبنودها .


تقسيم المباني

نوعية المباني :
- مباني سكنية .
- مباني أدارية .
- مباني تجارية .
- مباني عامة .
- مباني صناعية .
- مباني دينية .

نظم الإنشاء :

1- نظم الحوائط الحاملة Bearing Wall Construction
وتكون عادة من الطوب والحجر ؛ وفيه تنقل الأحمال من الكمرات الى الحوائط التي تنقلها إلى الأساس .

2- نظم الإنشاء الهيكلي :
كانت تنفذ قديما من الصلب وفيها كانت الأسقف ترتكز على كمرات وهذه الكمرات ترتكز بدورها على الأعمدة ؛ وكانت أحمال الأسقف فى كل دور تنتقل من الكمرات إلى الأعمدة ومنها إلى أعمدة الدور الأرضي حتى تصل إلى الأساس الذي يعمل تحت الأعمدة فقط ؛ ويقوم الأساس الذي يعمل تحت الأعمدة فقط ؛ ويقوم الأساس توزيع الأحمال إلى طبقات التربة الصالحة للتأسيس .

تصنيف المنشآت تبعا لنظم الإنشاء

هو السلوك الأستاليكى الخاص باستقبال الأحمال وترحيلها من خلال النظام إلى الأساس إلى الأرض .

1- المباني السكنية :
 ويتبعها الفيلات والعمارات والمنازل .
2-المباني الإدارية :
 المراكز التجارية المجمعة ومراكز البيع .
3-المباني العامة :
 المدارس – الجامعات – المعاهد – المسارح – دور السينما – النوادي – المستشفيات – مراكز البريد – الشرطة – محطات القطارات .
4-المباني الصناعية :
 المصانع وإدارتها بمختلف نوعيتها .
5-المباني الدينية :
تتبعها دور العبادة من مساجد وكنائس .

نظم الإنشاء :
تطورت أنواع المباني بتقدم الزمن فكان البناء بالطوب اللبن " النيئ " إلى الطوب الأسمنتي مرورا بمراحل هذه التطورات فى الوصول إلى أعلى مستوى للتنفيذ خلال العامل والمستهلك .

- تنقسم نظم الإنشاءات تبعا للسلوك الأستاتيكى لاستقبال وترحيل الأحمال إلى ما يلي

أ- الإنشاء بنظام الحوائط الحاملة ( Bearing Wall Construction System ):
لقد استعملت هذه الأنـواع من الإنشـاءات بكثرة قبل استعمال الخرسـانة المسـلحة وفية تنتقـل الأحمال الميتة والحية ؛
" سواء كانت خشبية أو مرتكزة على كمرات " إلى الحوائط التي تنقلها بدورها مع وزنها إلى الحوائط التي تحتها حتى تنقل إلى الأساس والذي يقوم بتوزيع الأحمال على التربة .

ب- الإنشاء الهيكلي ( Skelton System ) :
كانت تنفذ الإنشاءات الهيكلية من الصلب وكانت تركز على أعمدة ؛ وكانت أحمال الأسقف من كل دور تنتقل من الكمرات إلى الأعمدة ؛ ثم إلى الأعمدة ؛ ثم أعمدة الدور الأرضي . حتى تصل إلى الأساس الذي يعمل أو ينفذ تحت الأعمدة فقط ؛ ويقوم الأثاث بتوزيع الأحمال إلى طبقات التربة الصالحة للتأسيس .
- تنقسم المنشئات الهيكلية من حيث طريقة الإنشاءات إلى الأقسام التالية :

1- هيكل الخرسانة المسلحة المصبوبة :
                 وهو النوع الشائع وفية تصميم الفورم والشدات من الخشب أو الصلب
                 للأجزاء الخرسانية .
                 ثم يوضع التسليح بها حسب السلوك الأستاتيكى للمبنى والجزء المنشأ .

2- هيكل خرساني سابق الصب يركب فى الموقع :
يحتاج العمل إلى توفير المقاسات المختلفة كذلك الماكينة اللازمة حتى يمكن تنفيذ الأعمال إقتصاديا .

3- الهياكل الإطارية والجمالونات :
عند زيادة الـ N حسب متطلبات الاستعمال فأنة من الممكن عمل إطارات 
تتحد فيها الأعمدة والكمرات إلى جزء واحد وتسلك سلوكا أستاتيكيا موحدا وكذلك هو الحال فى أسقف المصانع حيث يكون موجود أعمدة متوسطة غير مرغوب فيها .
وعند أتساع البحر قد يلجأ المهندس إلى عمل جمالونات " Truss " من الخشب أو الصلب أو الألومنيوم حسب توافر مواد البناء والتكاليف .


جـ – المنشئات الفراغية :
فى هذه النوعيات من المنشئات يتم توزيع الأحمال فى الفراغ أى فى الإتجاهات الثلاثة ( طول – عرض – ارتفاع ) وليس فى مستوى واحد كما سبق ؛ وتنفذ هذه المنشئات تحت مناطق الارتكاز

للمنشأ وتعرف تلك المنشئات بـ ( Shells ) وتتحول هذه الأتجاهات فى اتجاه السطح نفسه .
ويشترط أن يكون سمك السطح أو القشرة صغير جدا ؛ وفى مثل هذه المنشئات لا يستعمل السطح العلوي للمنشأ فى حمل أية أحمال علية خلاف وزنه الذاتى ؛ مع أحمال الرياح أو أحمال خفيفة

للصيانة ؛ ويجب عند دراسة طرق تكوين هذه السطوح الهندسية إلى أجزاء المفاضلة بينها على أساس النواحي الجمالية ؛ وعلى النواحى الأقتصاديه والإنشائيه .



__________________________________________________________

El shamy Designs


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق